وزارة الخارجية والمغتربين

إنتظر قليلاً من الوقت...

تابعونا
en-USar-JO
مركز الاتصال970 2943140
Close
الخارجية والمغتربين// الفشل في حماية شعبنا يكرس شريعة الغاب بديلاً للقانون الدولي
1

الخارجية والمغتربين// الفشل في حماية شعبنا يكرس شريعة الغاب بديلاً للقانون الدولي

تدين وزارة الخارجية والمغتربين بأشد العبارات انتهاكات وجرائم قوات الاحتلال وميليشيا المستوطنين ومنظماتهم الإرهابية المسلحة ضد المواطنين الفلسطينيين وارضهم وممتلكاتهم ومنازلهم ومقدساتهم، بما في ذلك الاقتحامات والاعتقالات وإغلاق مداخل البلدات والقرى والمخيمات والمدن الفلسطينية بحجج وذرائع واهية كما هو حاصل في المغير وبيت فوريك وغيرهما، وبما في ذلك أيضاً التصعيد الحاصل في اعتداءات ميليشيا المستوطنين اليومية كما حصل ضد مركبات المواطنين شمال شرق رام الله، وكما هو الحال في عموم المناطق المصنفة (ج) وفي مسافر يطا والاغوار بشكل خاص. تؤكد الوزارة أن دولة الاحتلال واذرعها المختلفة تسابق الزمن لتنفيذ اكبر عدد ممكن من مخططاتها ومشاريعها الاستعمارية التوسعية الهادفة لتعميق حلقات ضم الضفة الغربية المحتلة بما فيها القدس الشرقية، وتكريس نظام الفصل العنصري البغيض بما يرافقه من أبشع عمليات الطرد والتهجير والتطهير العرقي للمواطنين الفلسطينيين وحرمانهم من أبسط حقوقهم الإنسانية في الوصول إلى أراضيهم واستغلالها.

 

ترى الوزارة أن الحكومة الإسرائيلية تستغل ازدواجية المعايير الدولية وغياب الارادة والرغبة الأممية في تطبيق القانون الدولي على الحالة في فلسطين المحتلة وأصبحت تتعايش مع ردود الفعل الدولية على انتهاكاتها وجرائمها لادراكها بأنها لا تقترن بإجراءات عملية ضاغطة أو عقوبات أو أي شكل من أشكال المساءلة والمحاسبة.

تعتبر الوزارة أن تخلي مجلس الأمن الدولي عن ممارسة مهامه تجاه الشعب الفلسطيني ومعاناته واكتفائه بقرارات لا تنفذ اضعافاً ممنهجاً لمصداقية الأمم المتحدة وتطبيقات القانون الدولي، وإفساح المجال أمام شريعة الغاب ومنطق القوة بديلاً للشرعية القانونية الدولية.

Previous Article الخارجية ترحب بعقد مؤتمر المانحين للأونروا، وتدعو الى سد عجز الاونروا
Next Article الخارجية والمغتربين// عجز المجتمع الدولي يشجع الاحتلال على تعميق وتوسيع نكبة شعبنا في فلسطين التاريخية
Print
432 Rate this article:
No rating

Please login or register to post comments.

شروط الاستخدام الخصوصية جميع الحقوق محفوظة 2024 وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية
العودة إلى أعلى