وزارة الخارجية والمغتربين

إنتظر قليلاً من الوقت...

تابعونا
en-USar-JO
مركز الاتصال970 2943140
Close

الأخبار الرئيسية

الوزير المالكي يبحث مع المفوضة الألمانية لحقوق الإنسان الوضع الإنساني الكارثي في قطاع غزة والتصعيدات في الضفة الغربية
2

الوزير المالكي يبحث مع المفوضة الألمانية لحقوق الإنسان الوضع الإنساني الكارثي في قطاع غزة والتصعيدات في الضفة الغربية

التقى معالي وزير الخارجية والمغتربين الدكتور رياض المالكي، في مقر الوزارة بمدينة رام الله، مفوضة الحكومة الألمانية لسياسة حقوق الإنسان والمساعدات الإنسانية السيدة لويز امتسبرغ، والوفد المرافق لها.
أطلع د.المالكي الوفد الألماني على الوضع الإنساني الكارثي في قطاع غزة، مع استمرار حرب الإبادة الجماعية ل 124 يوما من القتل والتدمير، التي طالت حياة آلاف المدنيين الأبرياء معظمهم من النساء والأطفال، بالإضافة لاستهداف قوات الاحتلال للمدنيين وقتلهم، فإن هناك ضحايا تموت من الجوع والعطش وانتشار الأمراض، معبرا عن إحباطه وقلقه الشديد خاصة مع انهيار المنظومة الصحية واستهداف الطواقم الطبية وشح المعدات الطبية والأدوية، الأمر الذي يعرض حياة أكثر من 67 ألف جريح إلى الخطر، وشدد الوزير على ضرورة الضغط على إسرائيل لتنفيذ وقف إطلاق نار فوري، والسماح لدخول المساعدات الإنسانية بشكل يتلائم مع حجم الكارثة الإنسانية، مضيفا أن ما يدخل كل يوم من مساعدات يمثل فقط 3% من احتياجات الفلسطينيين في قطاع غزة.
وأكد الوزير د.المالكي أن الاحتلال الإسرائيلي له نية واضحة في نقل العنف الحاصل في قطاع غزة إلى الضفة الغربية والقدس الشرقية، حيث تشهد انتهاكات وتصعيدات من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي والمستوطنين، الذين يستغلون الوضع في غزة لتعزيز إرهابهم واعتداءاتهم على الفلسطينيين، كل ذلك يتم بدعم من الحكومة الإسرائيلية التي تقوم بتشجيعهم على القتل من خلال توزيع الأسلحة عليهم. مضيفا أن اقتحام وتدمير الاحتلال للمخيمات في جنين وطولكرم ونابلس هو من ضمن الحملة الشرسة التي تقودها إسرائيل، القوة القائمة بالاحتلال، على الأونروا، حيث تحاول من سنين أن تشكك وتشوه سمعة الأونروا بشتى الأساليب والطرق.
وطالب د.المالكي الدول الغربية بضرورة الوقوف مع الشعب الفلسطيني، وتسمية الأشياء بمسمياتها، فكثير من الدول تقلل من الانتهاكات التي تقوم بها دولة الاحتلال عن طريق تبسيط وعدم استخدام المصطلحات الصحيحة، مع أنه واضح جدا الانتهاكات التي ترتكبها إسرائيل للقانون الدولي وحقوق الإنسان، مشددا على ضرورة الاعتراف بالدولة الفلسطينية المستقلة كونه هو الحل الجذري لعقود من المعاناة الفلسطينية. وتطرق المالكي إلى نظام الإصلاحات التي أعلنت عنه السلطة الفلسطينية، مؤكدا على أهميته وضرورة تنفيذ إصلاحات تضمن حرية التعبير وخلق شراكة مع المجتمع المدني والقطاع الخاص، لكن مع استمرار وجود وتغلغل الاحتلال بالأراضي الفسطينية يجعل تلك المهمة أكثر صعوبة وتعقيدا.
من جانبها عبرت السيدة امتسبرغ عن قلقها الشديد للوضع الإنساني الكارثي في قطاع غزة، مؤكدة أن الحكومة الألمانية تتابع الوضع عن كثب وتبذل كل الجهود بالضغط على إسرائيل لإدخال مساعدات إنسانية أكثر وعودة السماح بإدخال الشاحنات التجارية والتوصل إلى هدنة إنسانية بأسرع وقت، مشددة على أهمية حكم محكمة العدل الدولية، راجية أن بمساعدة حكم المحكمة والجهود المبذولة من الحكومة الألمانية سيتم التوصل إلى حل ينهي معاناة المدنيين في قطاع غزة. وأكدت أيضا على أهمية التركيز على الأوضاع في الضفة الغربية، فجميعها مرتبطة مع بعضها البعض ومهمة في التوصل إلى حل الدولتين وإقامة دولة فلسطينية مستقلة وحق الشعب الفلسطيني في تقرير مصيره.
حضر الاجتماع مساعد الوزير للعلاقات متعددة الأطراف السفير عمار حجازي، مدير إدارة أوروبا الغربية مستشار أول إيهاب الطري، سكرتير اول رنا حمودة، مسؤول ملف المانيا سكرتير ثالث يارا دعيق، من مكتب الوزير ملحق دبلوماسي دانه جبارين، ومن وحدة الإعلام ملحق دبلوماسي نور نصرالله.

Previous Article الوزير د.المالكي يطلع وفداً سويسرياً على آخر المستجدات
Next Article الوزير د.المالكي يستقبل منسقة الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية
Print
99
شروط الاستخدام الخصوصية جميع الحقوق محفوظة 2024 وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية
العودة إلى أعلى