وزارة الخارجية والمغتربين

إنتظر قليلاً من الوقت...

تابعونا
en-USar-JO
مركز الاتصال970 2943140
Close
احياء الذكرى الـ 48 ليوم الأرض الفلسطيني الخالد في الأرجنتين
3

احياء الذكرى الـ 48 ليوم الأرض الفلسطيني الخالد في الأرجنتين

 أحيت سفارة دولة فلسطين لدى جمهورية الأرجنتين، الذكرى الـ 48 ليوم الأرض الخالد وذلك بالتعاون مع حكومة مدينة لابلاتا عاصمة مقاطعة بوينس ايرس، بغرس الشجرتين الوطنيتين الفلسطينية والارجنتينية (الزيتون والامبو) وذلك في حديقة ألبرتي “ Alberti" العامة في وسط المدينة. وشارك في الفعالية، السيد كارلوس بونيكاتو نائب عمدة المدينة، السيد غييرمو إسكوديرو، السكرتير العام لوزارة البيئة في مدينة لا بلاتا والسيد جاستون كاستانيتو، سكرتير العلاقات الاجتماعية، بالإضافة لعدد من ممثلين المجتمع المدني ومناصرين للقضية الفلسطينية وشخصيات سياسية في المدينة وبحضور عدد من وسائل اعلام محلية.
واستهلت الفعالية بغرس شجرتي الزيتون والامبو من قبل نائب عمدة المدينة والقائم بأعمال سفارة دولة فلسطين المستشار أول رياض الحلبي وبعض أعضاء حكومة المدينة، تبعها النشيدين الوطنيين الأرجنتيني والفلسطيني والوقوف دقيقة صمت على أرواح الشهداء، والقى السيد غييرمو اسكوديرو السكرتير العام لوزارة البيئة في المدينة، كلمة عبر فيها عن فخره واعتزازه بإحياء هذا اليوم الهام بتاريخ الشعب الفلسطيني في مدينة لا بلاتا تعبيرا عن التضامن مع قضية الشعب الفلسطيني العادلة وتأييداً لنضاله من أجل حريته وتقرير مصيره وتنديدا بما يقوم به جيش الاحتلال الإسرائيلي من مجازر وتدمير في الأراضي الفلسطينية المحتلة وخاصة ما يحصل من إبادة جماعية في قطاع غزة.

 كما القى السيد كارلوس بونيكاتو نائب عمدة المدينة كلمة حيا فيها الشعب الفلسطيني الذي يناضل منذ أكثر من 75 عاماً من أجل استراد حقوقه المسلوبة وأرضه المغتصبة، مؤكدا ان غرس الشجرتين الوطنيتين الفلسطينية والأرجنتينية اليوم في المدينة هو تعبير عن الـخوة والصداقة التي تربط شعبينا ورسالة تضامن مع الشعب الفلسطيني الذي طالت معاناته ويتعرض منذ أكثر من 6 أشهر لعدوان وحشي وابادة جماعية مطالباً العالم بتحمل مسؤولياته بوقف شلال الدم والابادة وحماية الشعب الفلسطيني.
وبدوره شكر القائم بالأعمال المستشار أول رياض الحلبي أعضاء حكومة المدينة على تعاونهم في تنظيم هذا النشاط وحيا الحضور ووضعهم بأهمية يوم الأرض الخالد للشعب الفلسطيني وقضيته العادلة، منوهاً أن معركة الدفاع عن الأرض مستمر ة منذ 76 عاماً وتزداد صلابة يوماً بعد يوم في القدس والضفة الغربية وقطاع غزة وأراضي الداخل.
وتحدث الحلبي عن  التطورات في الأراضي الفلسطينية المحتلة وخاصة في قطاع غزة الجريح الذي يتعرض منذ 175 يوم  لأفظع جريمة في القرن الواحد والعشرون، جريمة الابادة الجماعية والتطهير العرقي وجرائم ضد الانسانية من قتل وتدمير وتجويع  وتهجير أكثر من 1.7 مليون فلسطيني، مؤكدا أن القانون الدولي وحقوق الانسان والقيم والأخلاق وحتى الإنسانية على المحك لعدم وقوفها بحزم أمام جرائم الاحتلال الذي لم يبقي على أي نوع من الاجرام والوحشية الا وارتكبها ضد شعبنا الفلسطيني على مرأى ومسمع العالم العاجز على اجبار إسرائيل لاحترام قرار  مجلس الأمن الأخير لوقف اطلاق النار  واحترام القانون الدولي الإنساني والشرعية الدولية. 
واكد الحلبي على أن الشعب الفلسطيني رغم كل ما يتعرض له من ألم وظلم متمسك بقوة إرادته وإيمانه بأرضه، ولن يقبل إلا أن يكون صاحب الارض، مهما طال ميزان العدل، ومهما تعمقت ازدواجية المعايير، وسيبقى صامد ومرابط على أرضه وأرض اجداده حتى نيل حقه بالحرية والاستقلال وإقامة دولته الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس.

 

Print
130
شروط الاستخدام الخصوصية جميع الحقوق محفوظة 2024 وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية
العودة إلى أعلى