وزارة الخارجية والمغتربين

إنتظر قليلاً من الوقت...

تابعونا
en-USar-JO
مركز الاتصال970 2943140
Close
الخارجية والمغتربين//ميليشيات المستعمرين الإرهابية تتحدى العقوبات الدولية والأمريكية وتصعد من جرائمها لتفجير الأوضاع في الضفة
2

الخارجية والمغتربين//ميليشيات المستعمرين الإرهابية تتحدى العقوبات الدولية والأمريكية وتصعد من جرائمها لتفجير الأوضاع في الضفة

تطالب بوضع منظمات المستعمرين على قوائم الارهاب وفرض عقوبات رادعة على منظومة الاحتلال الاستعماري العنصري 

تدين وزارة الخارجية والمغتربين اعتداءات وجرائم ميليشيات المستعمرين وعناصرهم الارهابية المتصاعدة في عديد المواقع بالضفة الغربية المحتلة بما فيها القدس الشرقية، والتي طغى عليها طابع اشد عنفاً واستخدام واسع النطاق للرصاص واطلاق النار على المواطنين ومواشيهم كما حدث في كفر نعمة غرب رام الله، واقدامهم على احراق عديد المركبات الفلسطينية وتقطيع مئات الاشجار المعمرة، وكذلك قطع الطرقات ومنع المصلين من الوصول للصلاة في الحرم الابراهيمي الشريف بالخليل، وجميعها بحماية واشراف قوات الاحتلال الإسرائيلي، في توزيع وتكامل بالادوار، بهدف تعميق جرائم الضم الزاحف للضفة ومصادرة المزيد من الارض الفلسطينية، بما يمنع اقامة وتجسيد الدولة الفلسطينية، وبما يدخل ساحة الصراع بدوامة من العنف والفوضى لا تنتهي ويصعب السيطرة عليها. تلاحظ الوزارة انه كلما اقدمت دولة على فرض عقوبات ولو جزئية على المستعمرين، كلما صعدت الميليشيات ومن يدعمها من جرائمها بحق شعبنا وارضه وممتلكاته ومقدساته.
بهذا الخصوص ترحب الوزارة بقرار الادارة الامريكية فرض عقوبات اضافية على قاعدتي ارهاب المستعمرين و٣ من عناصرهم، وتطالب  بوضع منظمات الارهاب الاستعمارية على قوائم الارهاب، وفرض عقوبات على كامل منظومة الاستعمار العنصرية ومن يحميها ويدعمها، وفي المقدمة فرض عقوبات على الوزيرين سموتريتش وبن غفير واتباعهما.

Previous Article الخارجية والمغتربين// نتنياهو خدع العالم وتبنى تقييدات بن غفير وسمح له بتنفيذها لمنع وصول المصلين إلى الأقصى
Next Article الخارجية والمغتربين// وقف اطلاق النار المدخل الوحيد لحماية المدنيين ووقف استخدام نتنياهو لارواحهم كورقة للابتزاز
Print
117 Rate this article:
No rating

Please login or register to post comments.

شروط الاستخدام الخصوصية جميع الحقوق محفوظة 2024 وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية
العودة إلى أعلى