وزارة الخارجية والمغتربين

إنتظر قليلاً من الوقت...

تابعونا
en-USar-JOes-ES
مركز الاتصال970 2943140
Close
وزير خارجية جمهورية القمر المتحدة : فلسطين هي القضية المركزية للعرب والمسلمين
1
/ Categories: آخر ألاخبار

وزير خارجية جمهورية القمر المتحدة : فلسطين هي القضية المركزية للعرب والمسلمين

موروني / جمهورية القمر المتحدة 

أكد وزير الخارجية والتعاون الدولي لجمهورية القمر المتحدة ظهير ذو الكمال دعم بلده لفلسطين بشكل مبدأي وثابت معتبراً القضية الفلسطينية بالمركزية للأمتين العربية والاسلامية، وجاء ذلك لدى استقباله السفير عماد الزهيري مدير عام الوكالة الفلسطينية للتعاون الدولي المشارك في أعمال المؤتمر الدولي للاحتفال باليوم العالمي للتعاون جنوب-جنوب والذي تنظمه الوكالة القمرية للتعاون الدولي التابعة للرئاسة القمرية.

وتم خلال الاجتماع الذي عقد في العاصمة القمرية موروني البحث في  تعزيز برامج التعاون التنموي بين البلدين عبر وكالتي التعاون الدولي الفلسطينية ونظيرتها القمرية بدعم من مجموعة البنك الاسلامي للتنمية والمنظمات الأممية المقيمة في موروني.

وقد اطلع السفير الزهيري الوزير ذو الكمال على البرامج التنموية التي قامت الوكالة بتنفيذها في مناطق مختلفة من العالم وتلك الجاري العمل على تنفيذها حالياً خاصةً في موريتانيا ، السودان، السلفادور ونيكاراغوا وغيرها من الدول.

وقد عبر وزير الخارجية القمري عن اهتمام بلاده بالتعاون مع الوكالة الفلسطينية للتعاون الدولي عبر وكالتهم التنموية خاصةً في مجالات المياه والزراعة والصحة.

وأكد السفير الزهيري على توجيهات الرئيس محمود عباس وتعليمات وزير الخارجية والمغتربين رياض المالكي على بذل كل الجهد الممكن في سبيل تعزيز التعاون التنموي مع الدول العربية والاسلامية من خلال برامج وأنشطة تعاون محددة تعتمد على الخبرات الفلسطينية الرائدة والمميزة بما يساهم في تحقيق خطة الامم المتحدة ٢٠٣٠ واهداف الانمائية الدولية.

وقد تم خلال الاجتماع الاتفاق على خطوات عملية محددة للتقدم في اطار التعاون المشترك بالتعاون مع شركاء اقليميون ودوليون وقد حضر الاجتماع من الطرف القمري السيدة فطوميا علي المدير العام للوكالة القمرية للتعاون الدولي وسكرتير ثالث لينا نواره مسؤولة البرنامج لدى الوكالة الفلسطينية للتعاون الدولي.

Print
211
شروط الاستخدام الخصوصية جميع الحقوق محفوظة 2021 وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية
العودة إلى أعلى