وزارة الخارجية والمغتربين

إنتظر قليلاً من الوقت...

تابعونا
en-USar-JO
مركز الاتصال970 2943140
Close
بيان صحفي- وزارة الخارجية والمغتربين// المرأة الفلسطينية حارسة المستقبل
8

بيان صحفي- وزارة الخارجية والمغتربين// المرأة الفلسطينية حارسة المستقبل

وجهت وزارة الخارجية والمغتربين في دولة فلسطين اسمى آيات التحية والاجلال للمرأة الفلسطينية في يومها الوطني الذي يصادف السادس والعشرين من شهر تشرين أول من كل عام، في ظل ما تعانيه من جرائم الاحتلال وانتهاكاته لحقوقها، وتصاعد وتيرة العنف ضدها، وضد ابنائها واخوتها، وابناء الشعب الفلسطيني في كافة اماكن تواجده، فهي تتعرض للقتل العمد، والاستهداف، سواء أثناء تأدية عملها، كاستهداف الصحفيات، كالشهيدة شرين ابو عاقلة، والطالبات والمعلمات والمرابطات في أماكن العبادة، كما تعاني من إرهاب المستوطنين ومصادرة الأراضي وهدم المنازل، والترحيل القسري، والاعتقال التعسفي، بما فيه الإداري، حيث اعتقلت قوات الاحتلال الاسرائيلي ما يزيد عن 111 امرأة منذ بداية العام الجاري، وما زالت 32 أسيرة تقبع في سجون الاحتلال في ظروف قاسية ومهينة ولاإنسانية، تحت العنف والتعذيب والاضطهاد وسياسة الإهمال الطبي التي كانت آخر ضحاياها الأسيرة الشهيدة سعدية فرج الله صاحبة 68 عاما.

وعبرت الوزارة عن فخرها بالمرأة الفلسطينية وانجازاتها على الرغم من التحديات التي تواجهها، فهي بارزة في العديد من المجالات على المستوى الوطني والإقليمي والدولي، وتعتبر مثلاً أعلى لنساء العالم أجمع في تضحياتها ونضالها في سبيل الحصول على حقوقها وحريتها، بما فيها حقها في تقرير المصير والاستقلال والتحرر من نير الاستعمار.

كما أشارت الوزارة إلى ما تقوم به دولة فلسطين في سبيل تعزيز حالة حقوق المرأة الفلسطينية، وتمكين المرأة وتوعيتها بحقوقها وتمكينها من ممارستها، وذلك من خلال الانضمام إلى الاتفاقيات الدولية ذات الصلة ومتابعة تنفيذها، واتخاذ الاجراءات والتعديلات التشريعية اللازمة لضمان المساواة الفعلية بين الجنسين وإزالة كافة أشكال العنف والتمييز ضد المرأة، وتعزيز مشاركة المرأة في كافي مناحي الحياة ومؤسسات الدولة، بما في ذلك تعزيز مشاركتها في المحافل والمؤتمرات الدولية، وتعزيز وصولها إلى مواقع صنع القرار، وتبني السياسات والخطط الوطنية التي تكرس ذلك.

كما أكدت الوزارة على دعمها وتعاونها مع المؤسسات الوطنية ذات العلاقة، بما فيها الحقوقية والنسوية، لتحقيق أهدافها في حماية المرأة الفلسطينية، وفضح جرائم وانتهاكات الاحتلال الاسرائيلي لحقوقها، وتمكينها وتوعيتها بحقوقها، وتوفير الخدمات اللازمة لها لتعزيز مشاركتها في كافة مناحي الحياة، وتمكينها من ممارسة حقوقها ومنع كافة أشكال العنف والتمييز ضدها، ومحاسبة كل من يعتدي على حقوقها، حتى تستمر في التقدم والتطور وصنع المستحيل.

وفي الختام طالبت وزارة الخارجية والمغتربين المجتمع الدولي باحترام وضمان احترام أحكام القانون الدولي، وتحمل مسؤولياته تجاه النساء والفتيات الفلسطينيات الأكثر تضرراً من نظام الفصل العنصري الذي تفرضه اسرائيل، السلطة القائمة بالاحتلال، على الأرض الفلسطينية، وضرورة مساءلة اسرائيل عن جرائمها وانتهاكاتها الممنهجة وواسعة النطاق بحقهنّ. كما وأكدت الوزارة على أنها ستواصل الجهود على كافة الأصعدة لتوفير الحماية الدولية لأبناء شعبنا الفلسطيني، وتحديداً النساء والفتيات، إلى حين إنهاء الاحتلال الاستعماري الاسرائيلي لأرض فلسطين، وضمان ممارسة نسائنا لحقوقهنّ غير القابلة للتصرف، بما فيها الحق في تقرير المصير والعودة والاستقلال.

Previous Article الخارجية والمغتربين// شعبنا يرفض التعايش مع الاحتلال والاستيطان مهما ارتكب من جرائم
Next Article الخارجية والمغتربين// اقتحام مدرسة الايمان صفعة مدوية للدول التي تتغنى بمبادئ حقوق الإنسان
Print
678 Rate this article:
No rating

Please login or register to post comments.

شروط الاستخدام الخصوصية جميع الحقوق محفوظة 2024 وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية
العودة إلى أعلى