وزارة الخارجية والمغتربين

إنتظر قليلاً من الوقت...

تابعونا
en-USar-JO
مركز الاتصال970 2943140
Close
وزارة الخارجية والمغتربين//غياب العقوبات الدولية يشجع اسرائيل على استكمال تنفيذ مشروعها الاستعماري العنصري في فلسطين المحتلة
1

وزارة الخارجية والمغتربين//غياب العقوبات الدولية يشجع اسرائيل على استكمال تنفيذ مشروعها الاستعماري العنصري في فلسطين المحتلة

تدين وزارة الخارجية والمغتربين بأشد العبارات حرب الاحتلال المفتوحة وعدوانه المتواصل على الارض الفلسطينية والوجود الفلسطيني فيها، بما في ذلك عمليات التطهير العرقي المتواصلة وعمليات القمع والتنكيل والقتل خارج القانون والعقوبات الجماعية التي تسيطر على واقع الفلسطيني ومشهد حياته، وتعتبرها امعانا رسميا اسرائيليا رسميا في تنفيذ حلقات المشروع الاستعماري الصهيوني والذي بدأته ما قبل العام 1948 حتى يومنا هذا. وتتعدد أشكال مشاريع اسرائيل الاستعمارية وجوهرها واحد يقوم على استكمال عمليات مصادرة الأرض الفلسطينية من البحر الى النهر وتهويدها بالاستيطان كما يحصل في النقب، القدس، وفي عموم المناطق المصنفة ج التي تشكل غالبية مساحة الضفة الغربية المحتلة، بما فيها الأغوار ومسافر يطا ومناطق شمال غرب وجنوب نابلس وغيرها، بشكل يترافق مع عمليات القمع والتنكيل والاضطهاد بالمواطنين الفلسطينيين الذين يهبون للدفاع عن أرضهم وممتلكاتهم ومنازلهم ومقدساتهم، كما هو حاصل بشكل اساس في عدوان الاحتلال المستمر على اهلنا في حي الشيخ جراح وما يتعرضون له من اعتداءات وقمع على أعتاب منازلهم والتنكيل ايضا بالمتضامنين معهم، كما يحصل ايضا في عمليات القمع الوحشية ضد المواطنين الفلسطينيين في منطقة جنوب نابلس خاصة في بيتا وبيت دجن وكفر قدوم وغيرها من مناطق الضفة الغربية، حيث أصيب بالأمس 54 مواطنا بالرصاص الحي والعشرات بالاختناق والرصاص المطاطي بمن فيهم الصحفيين ورجال الاسعاف، هذا بالإضافة إلى عمليات اسرلة وتهويد الأرض الفلسطينية في محافظة سلفيت وصولا إلى محافظة قلقيلية عبر مصادرات واسعة النطاق للأرض الفلسطينية، كما يحصل يوميا في منطقة الرأس ووادي قانا الذي تحاصره 8 مستوطنات تزحف بأبنيتها الاستيطانية لابتلاعه، وهو ما يتكرر ايضا في جميع مناطق الاغوار ومناطق جنوب بيت لحم وفي قلب مدينة الخليل.

 

تحمل الوزارة الحكومة الإسرائيلية برئاسة المتطرف نفتالي بينت المسؤولية الكاملة والمباشرة عن هذه الجرائم ونتائجها على ساحة الصراع، وتحذر من مخاطر الحرائق التي تشعلها دولة الاحتلال بجيشها ومستوطنيها على استقرار المنطقة برمتها. في ذات الوقت ترحب الوزارة بالمواقف الدولية والأمريكية الرافضة للاستيطان ولاعتداءات المستوطنين على شعبنا، كما تحي صمود أبناء شعبنا الذين يدافعون عن أرضهم ومنازلهم وممتلكاتهم ومقدساتهم، وتحي كذلك وقفة المتضامنين الأجانب والإسرائيليين، وكذلك الزيارة التضامنية لهيئات الأمم المتحدة والقناصل المعتمدين لحي الشيخ جراح، هذه المواقف والزيارات التضامنية الدولية تطالب دولة الاحتلال بوقف عمليات الاخلاء والتهجير القصري للمواطنين المقدسيين من منازلهم في حي الشيخ جراح. تطالب الوزارة مجلس الأمن الدولي بتحمل مسؤولياته القانونية والاخلاقية تجاه انتهاكات وجرائم الاحتلال، واتخاذ ما يلزم من العقوبات والإجراءات التي يفرضها القانون الدولي لإجبار إسرائيل انهاء احتلالها واستيطانها لأرض دولة فلسطين، وليس فقط معالجة قشور الاحتلال او بعض نتائجه.

Previous Article وزارة الخارجية والمغتربين// ترحب بقرار المحكمة الدستورية في جنوب افريقيا وتطالب باعتماده كمرجع قانوني في الدول الاخرى
Next Article الخارجية والمغتربين// اسرائيل تتعمد تغييب البعد السياسي للقضية الفلسطينية لاستكمال أسرلة الضفة الغربية
Print
460 Rate this article:
No rating

Please login or register to post comments.

شروط الاستخدام الخصوصية جميع الحقوق محفوظة 2024 وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية
العودة إلى أعلى