وزارة الخارجية والمغتربين

إنتظر قليلاً من الوقت...

تابعونا
en-USar-JOes-ES
مركز الاتصال970 2943140
Close
الخارجية والمغتربين//  تُحمل المجتمع الدولي المسؤولية عن نتائج فشله في انهاء الاحتلال وجرائمه
2

الخارجية والمغتربين//  تُحمل المجتمع الدولي المسؤولية عن نتائج فشله في انهاء الاحتلال وجرائمه

 

        مع بدء اجتماعات الدورة الـ 74 للجمعية العامة للامم المتحدة وتزامناً مع الدورة الـ 42 لمجلس حقوق الانسان التابع للامم المتحدة في جنيف، صعدت سلطات الاحتلال الاسرائيلي من حملتها الشرسة ضد أبناء شعبنا على امتداد الارض الفلسطينية المحتلة، شملت التصعيد العنيف ضد مسيرات العودة الكبرى في قطاع غزة وتوسيع دائرة الاقتحامات الليلية لعديد المناطق الفلسطينية ونشر الذعر والارهاب في صفوف المواطنين، وشنت حملات اعتقالات عشوائية في صفوف أبناء شعبنا، كما حدث في العيسوية وسلوان وعزون والعيزرية ورام الله والبيرة والعديد من المدن والبلدات الفلسطينية، بما في ذلك إستهداف طواقم الاسعاف في العيزرية وايقاع اصابات في صفوفهم، وتقطيع اوصال المدن والبلدات الفلسطينية ونشر الحواجز على مداخلها واغلاقها لساعات طويلة أمام حركة المواطنين كما جرى في بلدة عزون شرق مدينة قلقيلية. هذا بالاضافة الى اقدام عصابات المستوطنين وجرافاتهم على تجريف اراض زراعية في بلدة ترمسعيا شمال مدينة رام الله، واستمرار الاحتلال في حفرياته قرب باب العمود وأسوار البلدة القديمة لتغيير الواقع التاريخي والقانوني القائم هناك واطلاق اسماء عبرية على منطقة باب العامود، وغيرها من الانتهاكات التي تشمل استمرار مسلسل الاعدامات الميدانية كما حدث قبل أيام على حاجز قلنديا العنصري.

          إن هذا التصعيد الخطير والمستمر يثبت من جديد تمرد الاحتلال على القوانين والقرارات الدولية كافة ، واستخفافه الفاضح بقدرة الامم المتحدة ومؤسساتها ومجالسها على لجم انتهاكاته وجرائمه وخروقاته الجسيمة للقانون الدولي، وهو ما يفرض على الأمم المتحدة واجتماعات الجمعية العامة في نيويورك واجتماعات مجلس حقوق الانسان في جنيف ضرورة تحمل مسؤولياتها والوفاء بالتزاماتها القانونية الدولية اتجاه معاناة شعبنا، والخروج عن صمته واتخاذ ما يلزم من الاجراءات الرادعة لسلطات الاحتلال لاجبارها على الالتزام بالقانون الدولي والقانوني الدولي الانساني. تُعبر الوزارة عن استيائها الشديد من تقاعس المجتمع الدولي وتخاذله في تنفيذ قرارات الشرعية الدولية خاصة القرار 2334، وفي توفير الحماية الدولية لشعبنا، وفي اجبار اسرائيل كقوة احتلال على انهاء احتلالها لارض دولة فلسطين بما فيها القدس الشرقية المحتلة، وتحمل الوزارة المجتمع الدولي المسؤولية الكاملة عن نتائج فشله في انهاء الاحتلال والاستيطان بصفتهما جريمة متواصلة بحق شعبنا.

 

 

إنتهـــــــــــــــــــــــــــــــــــى

23 أيلول 2019

Previous Article الخارجية والمغتربين// جلسة مجلس الأمن عكست حقيقة الدعم الدولي لفلسطين
Next Article الخارجية والمغتربين// جهود دبلوماسية مكثفة في مواجهة محاولات تهميش القضية الفلسطينية
Print
1872 Rate this article:
No rating

Please login or register to post comments.

شروط الاستخدام الخصوصية جميع الحقوق محفوظة 2022 وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية
العودة إلى أعلى