وزارة الخارجية والمغتربين

إنتظر قليلاً من الوقت...

تابعونا
en-USar-JO
مركز الاتصال970 2943140
Close

الأخبار الرئيسية

المالكي يلتقي نظيرته الفرنسية ويطالب بتدخل فوري فاعل لوقف إطلاق النار
2

المالكي يلتقي نظيرته الفرنسية ويطالب بتدخل فوري فاعل لوقف إطلاق النار

باريس- التقى وزير الخارجية والمغتربين د. رياض المالكي اليوم الثلاثاء، السيدة كاترين كولونا وزيرة الخارجية الفرنسية.
حيث اطلعها على اخر تطورات العدوان الاسرائيلي الهمجي ضد ابناء الشعب الفلسطيني وخاصة في مدينة غزة وعن اهمية الموقف الفرنسي واهمية الموقف الاوروبي بأن يكون صارماً في طلب وقف اطلاق النار الفوري لأن ما نشاهده في مدينة غزة من مجازر يومية وقتل للمدنيين وخاصة من النساء والاطفال يتطلب موقفاً وخطوات جادة.
واشار د.المالكي ان اسرائيل كقوة قائمة بالاحتلال لا حق لها في الدفاع عن النفس، ولأنها ترتكب الجرائم وتنتهك كل قواعد القانون الدولي الانساني، وان حجة "الدفاع عن النفس" هي بمثابة تشجيع على استمرار الجرائم وقتل المدنيين الابرياء.
كما اشار د.المالكي الى جرائم الاحتلال في الضفة الغربية والقدس، والضم الصامت للارض الفلسطينية، وارهاب المستوطنين، والاقتحامات اليومية للمدن والبلدات والمخيمات الفلسطينية ومنع الحركة بين المدن، والاعتقال التعسفي وتدمير المنازل وقتل الابرياء، في سياسة ممنهجة وواسعة النطاق.
وطلب المالكي من الوزيرة الفرنسية ان تتمعن في شكل الجرائم التي ترتكبها اسرائيل والتصريحات التي يصرحها مسؤوليها وهي تحريض وارتكاب لجريمة الإبادة الجماعية.
وشدد المالكي على ضرورة ادخال المساعدات الى قطاع غزة بأسرع وقت ممكن، حيث ان عديد المستشفيات قد خرجت عن الخدمة، وان عديد المدارس تم استهدافها، ونوه للمطالبات بارسال لجان مستقلة للكشف عن الحجة الواهية التي تستخدمها اسرائيل بأن المدارس والمستشفيات تستخدم كدروع بشرية لحماس، وقال بأن التقارير الدولية السابقة جميعها تحدثت بأن المدارس او المستشفيات لم تستخدم يوما لاغراض حربية. 
واكد المالكي على ضرورة رفض ومواجهة الخطط الاسرائيلية الداعية للترحيل القسري، وان تتخذ الدول خطوات فاعلة من اجل منع اسرائيل ان ترتكب هذه الجريمة المكررة للنكبة. وطالب بخطوات للمساءلة.
وشكر وزير الخارجية والمغتربين د. رياض المالكي فرنسا على جهودها في عقد مؤتمر رفيع المستوى للمساعدات الانسانية لغزة، وعلى مواقفها وتصويتها الايجابي على قرارات فلسطين في الجمعية العامة ومجلس الامن وكذلك في منظمة اليونسكو والقرار الخاص بغزة. 
بدورها اكدت وزيرة الخارجية الفرنسية ان المواقف الاوروبية تتطور وانها عادت للتو من اجتماع لوزراء خارجية الاتحاد الاوروبي وهم يبلورون خطة للتعامل مع الاوضاع في الارض الفلسطينية المحتلة بما فيها اهمية ان يكون هناك هدنة مستدامة في قطاع غزة. وهم يتابعون عن كثب تطورات الاوضاع، وان موقفهم واضح بشأن ضرورة التزام اسرائيل بالقانون الدولي، واشارت الى مواقف الرئاسة الفرنسية الواضحة بهذا الشأن.

Previous Article المالكي يلتقي نائب وزير الخارجية الاوزبكي خلال اعمال المؤتمر العام لليونسكو في باريس
Next Article الوزير د.المالكي يلتقي العائلات الغزية التي تم اجلاؤها الى فرنسا
Print
158
شروط الاستخدام الخصوصية جميع الحقوق محفوظة 2024 وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية
العودة إلى أعلى