وزارة الخارجية والمغتربين

إنتظر قليلاً من الوقت...

تابعونا
en-USar-JO
مركز الاتصال970 2943140
Close

الأخبار الرئيسية

الوزير المالكي يجتمع مع وزيرة خارجية اندونيسيا في لاهاي
8

الوزير المالكي يجتمع مع وزيرة خارجية اندونيسيا في لاهاي

عقد وزير الخارجية والمغتربين الدكتور رياض المالكي اجتماعا مع وزيرة الخارجية الاندونيسية ريتنو مارسودي، على هامش المرافعات الشفوية أمام محكمة العدل الدولية في لاهاي حول التبعات القانونية الناجمة عن انتهاك إسرائيل المتواصل لحق تقرير المصير للشعب الفلسطيني، واحتلالها الطويل الأمد للأرض الفلسطينية المحتلة منذ عام 1967، في مقر بعثة دولة فلسطين لدى مملكة هولندا والمنظمات الاممية والدولية المتواجدة في لاهاي.
وفي بداية اللقاء، رحب الوزير المالكي بنظيرته الاندونيسية، بصفتها رئيسة وفد بلادها لتقديم مرافعتهم الشفوية لمحكمة العدل الدولية، وأشار المالكي الى أهمية المرافعات التي تتقدم بها الدول المختلفة أمام المحكمة حول ماهية الاحتلال الإسرائيلي غير القانوني للأرض الفلسطينية المحتلة وآثاره على الشعب الفلسطيني.
ووضع المالكي نظيرته الاندونيسية في صورة الأوضاع الكارثية في الارض الفلسطينية المحتلة في ظل استمرار جريمة الإبادة الجماعية التي يرتكبها الاحتلال الإسرائيلي بحق الشعب الفلسطيني في قطاع غزة، وما يتعرض له أبناء شعبنا من حصار وتجويع متعمد من قبل الاحتلال الإسرائيلي، والذي يطال أكثر من مليوني فلسطيني في قطاع غزة، مؤكدا كذلك على خطورة الانتهاكات المتصاعدة للاحتلال الإسرائيلي بالضفة الغربية والقدس المحتلة من قتل واعتقالات واقتحامات وتدمير متعمد للمدن والمخيمات الفلسطينية.  
وقد أشار الوزير المالكي بأنه قد حان الوقت لوضع حد للانتقائية وازدواجية المعايير في التعامل مع القضية الفلسطينية، واكد بأن محكمة العدل الدولية ستؤسس الى تحقيق ذلك من خلال الرأي الاستشاري الذي ستقدمه، ولفت بأن شعبنا الفلسطيني يتعرض لتجاهل واضح لحقوقه الأساسية، مشيرًا إلى أن مواثيق الأمم المتحدة تعترف بحق الشعب الفلسطيني في تقرير مصيره، وأوضح بأن الاحتلال الاسرائيلي يواصل ارتكاب جرائمه بحق الشعب الفلسطيني دون محاسبة، مشددًا على أن الشعب الفلسطيني لديه الحق في العيش بحرية وكرامة في وطنه. 
وأكد المالكي بأن إسرائيل، القوة القائمة بالاحتلال تواصل جريمة الفصل العنصري ضد الشعب الفلسطيني، والاستيلاء على الأرض الفلسطينية المحتلة بالقوة، مؤكدًا أن كل هذه الممارسات تمثل انتهاكات صارخة للقانون الدولي. 
وقد أشاد الوزير المالكي خلال لقائه الوزيرة ريتنو مارسودي بمواقف اندونيسيا التاريخية في دعم الشعب الفلسطيني ووقوفها دوما الى جانبه لاستعادة حقوقه المشروعة في حق تقرير المصير من خلال إقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشرقية. 
بدورها، أكدت وزيرة الخارجية الاندونيسية دعم بلادها لحقوق الشعب الفلسطيني غير القابلة للتصرف في كافة المحافل الدولية والإقليمية، وشددت على موقف اندونيسيا المبدئي في تأييد الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة، وحقه في تقرير مصيره.

Previous Article الوزير المالكي يلتقي وزيرة العدل الناميبية في لاهاي
Next Article وفد اللجنة الوزارية المكلف من القمة العربية الإسلامية يجتمع مع أمين عام الأمم المتحدة
Print
48
شروط الاستخدام الخصوصية جميع الحقوق محفوظة 2024 وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية
العودة إلى أعلى