وزارة الخارجية والمغتربين

إنتظر قليلاً من الوقت...

تابعونا
en-USar-JOes-ES
مركز الاتصال970 2943140
Close
وزارة الخارجية والمغتربين // تحذر مجدداً من خطورة المخطط الاستعماري لإقامة كتلة استيطانية ضخمة جنوب غرب نابلس
SuperUser Account

وزارة الخارجية والمغتربين // تحذر مجدداً من خطورة المخطط الاستعماري لإقامة كتلة استيطانية ضخمة جنوب غرب نابلس

حذرت وزارة الخارجية والمغتربين منذ فترة طويلة من مخاطر وبشاعة المخطط الاستيطاني الذي يستهدف منطقة جنوب غرب نابلس، عبر تشكيل كتلة استيطانية ضخمة تفصل محافظة نابلس عن محافظة رام الله، وفرضها كأمر واقع في حال تمت العودة الى المفاوضات، كما هو الحال مع التجمعات الاستيطانية الأخرى في أطراف واحشاء الضفة الغربية المحتلة، التي تستهدف المناطق المصنفة “ج”. حذرت الوزارة ومنذ اللحظة الأولى من تداعيات هذا التوجه الاستعماري، خاصة عندما صعدت عصابات المستوطنين وميليشياتهم الإرهابية المنظمة بالذات في بؤرة الإرهاب “يتسهار”، من اعتداءاتها على المواطنين الفلسطينيين وقراهم وبلداتهم في تلك المنطقة، كما يحصل باستمرار في بورين وعريف وجالود وقصره وغيرها. ولمّا لم تكن ردود الفعل الدولية على مستوى هذا الحدث الخطير للأسف، تواصلت اعتداءات وجرائم المستوطنين وعصاباتهم وبحماية قوات الاحتلال، تمهيداً لتنفيذ هذا المشروع التوسعي من خلال شق شبكات طرق لربط البؤر الاستيطانية بعضها ببعض. وبالأمس تم الإعلان عن قرار سلطات الاحتلال مد خطوط مياه من مستوطنة “شفوت راحيل” الى “مجدوليم” بطول 7 كم فوق أراضي قصره وجالود جنوب نابلس، بما يعنيه ذلك من سرقة ومصادرة الاف الدونمات، وما يحدثه هذا المخطط الاستيطاني من خراب وتدمير في الأراضي الزراعية، وحرمان المواطنين أصحاب الأرض من استغلالها.

ان الوزارة اذ تدين بأشد العبارات هذا المخطط الاستيطاني الاستعماري، فإنها كعادتها وضمن ما هو ممكن، ستواصل العمل مع المؤسسات ذات الاختصاص لتجهيز ملفات حول هذا المخطط لرفعه الى المحاكم والمنظمات التي تعنى بملف الاستيطان، وتعمل الوزارة على فضح هذا المخطط وابعاده الاستعمارية على أوسع نطاق ممكن، بهدف خلق حالة جمعية مؤسساتية، برلمانية، حزبية، ودولية مناهضة لسرطان الاستيطان المستشري في الأرض الفلسطينية المحتلة، الذي يبتلع ليس فقط الأرض وانما يبتلع ايضاً حلم إقامة الدولة الفلسطينية.

Previous Article وزارة الخارجية والمغتربين// تطالب الجنائية الدولية بمحاكمة قتلة الشهيد احبالي
Next Article الخارجية والمغتربين// حجم المخطط الإستيطاني الذي يستهدف الضفة الغربية يستدعي الإستنفار العام
Print
625 Rate this article:
No rating

Please login or register to post comments.

شروط الاستخدام الخصوصية جميع الحقوق محفوظة 2020 وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية
العودة إلى أعلى