وزارة الخارجية والمغتربين

إنتظر قليلاً من الوقت...

تابعونا
en-USar-JOes-ES
مركز الاتصال970 2943140
Close
الخارجية والمغتربين : تُطالب مجلس الأمن تحمل مسؤولياته اتجاه “سخاء” نتنياهو الإستيطاني في الموسم الإنتخابي
SuperUser Account

الخارجية والمغتربين : تُطالب مجلس الأمن تحمل مسؤولياته اتجاه “سخاء” نتنياهو الإستيطاني في الموسم الإنتخابي

  ساعات قليلة بعد دخول الحلبة الحزبية في اسرائيل السباق الإنتخابي، صادق رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو على رزمة إستيطانية واسعة تتضمن بناء 2500 وحدة إستيطانية جديدة في المستوطنات الجاثمة على الارض الفلسطينية المحتلة، وشق عشرات الطرق الاستيطانية الضخمة التي ستلتهم مساحات شاسعة من أراضي المواطنين الفلسطينيين، لإرضاء جمهوره من اليمين والمستوطنين. وفي السياق نفسه، أفاد الإعلام العبري أن نتنياهو يستقبل هذا اليوم رؤساء مجالس المستوطنات في الضفة الغربية للبحث في أفضل الطرق وأسرعها لتعميق الإستيطان وتوسيعه وتلبية طلبات وإحتياجات المستوطنين، ويأتي هذا اللقاء بعد يوم فقط من المصادقة على تخصيص 40 مليون شاقل بزعم أنها لـ (تصفيح الحافلات التي تقل المستوطنين). وكما هو الحال عشية كل إنتخابات إسرائيلية تتصاعد موجات الإستيطان ويصبح “سخاء” الحكومة وأركانها مع المستوطنين دون حدود أو ضوابط، في ظل التنافس الإنتخابي الذي يشكل “ساترا” لتنفيذ عديد المشاريع الإستعمارية التوسعية على حساب الحق الفلسطيني.

      إن الوزارة إذ تدين بأشد العبارات مصادقة نتنياهو على رزم إستيطانية جديدة، فإنها تحذر من تداعيات ونتائج التصعيد الإستيطاني الذي يتزامن عادة مع الحملة الإنتخابية بين الفرقاء السياسيين الإسرائيليين، خاصة نتائجه الكارثية على فرص تحقيق السلام على أساس حل الدولتين، بما في ذلك فرصة إقامة دولة فلسطينية قابلة للحياة وذات سيادة الى جانب إسرائيل. وهنا تطالب الوزارة مجلس الأمن الدولي بتحمل مسؤولياته القانونية والأخلاقية إتجاه هذا التصعيد الإستيطاني، وإتجاه تنفيذ وضمان تنفيذ القرار رقم 2334.

 

Previous Article إجراءات تهويد القدس شارفت على الإنتهاء أمام غياب رد فعل عربي وإسلامي فاعل
Next Article في عيد الميلاد المجيد..”الخارجية والمغتربين” تُطالب بإنهاء الإحتلال ليتحقق السلام في أرض السلام
Print
288 Rate this article:
No rating

Please login or register to post comments.

شروط الاستخدام الخصوصية جميع الحقوق محفوظة 2020 وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية
العودة إلى أعلى